LOGOEng.jpg

 

 

عزّزي جاذبيّتكِ

"أعتقد أنّ العطر هو التوقيع الأكثر حميميّة لدى المرأة. فهو يمنح تحفيزاً حسيّاً وتألّقاً داخليّاً، ويجعل المرأة تشعر بتميّزها؛ يتجلّى ذلك في الصورة التي تعكسها. عندما تشعر المرأة بجاذبيّتها وغموضها وقوّتها – مهما كانت تفعل وترتدي – يمنحها هذا الشعور قوّةً باطنيّة."
نارسيسو رودريغيز

Narcisso.jpg

الفنّ

لطالما شكّل الفنّ تأثيراً أساسيّاً في العمليّة الإبداعيّة لنارسيسو رودريغيز. حسب قوله، ينتمي الفنّانون والمصممون المبدعون إلى الفئة نفسها من الأشخاص ذات حسّ بصري قوي، ويبتكر كلّ منهم عملاً بوجهة نظر خاصّة وإرهاف مميّز. ويقول رودريغيز في هذا السياق: "إنّ الفنانين والمهندسين والمصمّمين المبدعين مراقبون حريصون يقدمون ترجمات وابتكارات فريدة. سواء كان الابتكار قطعة ثياب أو لوحة، تبرز النتيجة على شكل غرض شخصي وجميل يمنح بهجة كبيرة للجميع. الناس بحاجة إلى الفنون ويقدرونها؛ جميعنا متعطّشون إلى الجمال والابتكار ".

تشكل زيارة المعارض والمتاحف أحد مصادر الشغف بالنسبة إلى المصمّم. فيقول رودريغيز: "إنّ الذهاب إلى معرض والتعرّف على فنان جديد – أو حتى مشاهدة عرض جديد لفنّان مألوف – قد يشكّل نقطة انطلاق أو يحدّد رؤيتي لموسم مقبل". استوحى المصمّم من فنانين مختلفين مثل لين تشادويك، سيندي شرمان، ليغيا كلارك، دونالد جود، غيرهارد ريتشر، كيم جون، كارمن هيريرا، وغيرهم.

يعتمد نارسيسو رودريغيز نهجاً تصميمياً يتميّز بنفس الاهتمامات الجماليّة التي تميّز النهج الذي يعتمده الفنّان لمقاربة لوحة. يتناول كلّ من الفنانين والمصمّمين موضوع الأشكال في الفضاء، سواء على شكل مفهوم تجريدي أم لا. يشكّل كلّ من الخطّ والتركيبة والحجم والشكل واللون عناصرَ مهمّة من الأشياء المنتهية. الرسم، كنوع من الأساقيل، هو الخطوة الأولى بالنسبة إلى رودريغيز. "مهما كان الغرض الذي أقوم بابتكاره – من قارورة إلى عطر جديد وإلى ثوب لمجموعة جديدة – تُعدّ الرسومات الأولية جزءاً لا يتجزّأ من عمليّتي الابتكارية. وإنّني أؤمن بأنّ الرسم هو أساس لكافة الفنون؛ إنه لغة بصريّة تقوم على المفردات الخاصّة بكل شخص وهو طريقة لخلق نظام في عالم فوضوي. إنه وسيلة بالنسبة لي لتطبيق أفكاري، لارتجال أفكار وتسجيلها، مثل أفكار حول طريقة تحرّك الأجسام في الفضاء أو طريقة تحرّك الأجسام عند السكون على سبيل المثال"، يقول المصمّم.

وتلعب لوحة الألوان أيضاً دوراً مهمّاً في عمليّة رودريغيز التصميميّة. يشتهر رودريغيز كاختصاصي في مجال التلوين. وحسب قَوله، يفكّر "باللونَين الأسود والأبيض". ويضيف: "يتمتّع اللون الأسود بعنصر بصري قوي ويكون مليئاً بالغموض، في حين يجسّد اللون الأبيض النقاء. معاً، يولّد اللونان مجتمعان وهماً، ويكون كلّ منهما جميلاً على الجسم. إنهما يعبّران عن الشكل والإطلالة من دون عناء. منذ اليوم الأوّل، كانت درجات الألوان الطبيعية مهمّة أيضاً في كافة مجموعاتنا إذ يُشكّل تألّق المرأة جزءاً من إرهافها تماماً مثل جسدها. وتُعدّ درجات الألوان الطبيعية العارية – المتوردة في هذه الحالة – شديدة الإغراء". نارسيسو رودريغيز.

يتمّ استعراض ألوان العطور الثلاثة في مجموعة عطور NARCISO بكلّ تأنّ. إنّ العطر الأوّل، NARCISO eau de parfum، هو عطر دافئ بلون الأبيض الحجري، وهو مستوحى من حجر تمّ اكتشافه خلال رحلة إلى مكان ولادة أفروديت. لا يقوم هذا اللون الأبيض الخاصّ بالتقاط النقاء الجمالي فحسب، بل يشير أيضاً إلى الرومنسيّة الأسطوريّة للعطر. ويرمز اللون المتورّد في NARCISO eau de parfum poudree إلى أقصى درجات الإغراء، في حين يوحي اللون الأسود الخاصّ بعطر NARCISO eau de toilette إلى الغموض.

 

 

 

 

 

 

جمال: نصائح واحدث الاصدارات