• Default
  • Title
  • Date
  • Random
load more hold SHIFT key to load all load all

رحلة في الغابة المسحورة تأخذكم بها المجموعة الجديدة للمياء عابدين، حكاية سحرية مفعمة بالأنوثة يأخذنا برقيها إلى العصور الوسطى بسترات قصيرة ومعاطف ورداءات تتوجها القلنسوات. جوليانا رانسيك، ومقدمة برنامج Fashion Police إلى جانب كيمورا لي سيمونز، عارضة Chanel السابقة هما أول من اقتنى التصاميم الحصرية لهذه المجموعة الاستثنائية

 لم تكن الحكايات التي تسر بها لمياء عابدين، صاحبة والمديرة الإبداعية لعلامة Queen Of Spades، لأطفالها مجرد حكايات ما قبل النوم. إذ أن شغفها بعالم الخيال كان مصدر الإلهام الحقيقي الذي أبدعت من خلاله أحدث مجموعاتها الموسمية (الغابة المسحورة - The Enchanted Forest). في هذه المجموعة تمازجت مختلف المكونات الخيالية للغابة، من فرسان وممالك وقصص حب يغلفها الحنين إلى الماضي، لتفعّل الحس إبداعي للمياء، وما كانت النتيجة إلا ٧٥ تصميماً رائعاً تضيفه إلى علامتها الاستثنائية.

في أحدث زيارة إلى دبي خلال مهرجان تسوقها العالمي الأكثر شهرة، كانت مقدمة برنامج Fashion Police ومذيعة أخبار قناة E! جوليانا رانسيك، أول عميلة تختار تصميمين لتقتنيهما من غابة لمياء المسحورة؛ عباءة رمادية متدرجة اللون صممت خصيصاً لها وأخرى مزودة بوشاح شفاف وقلنسوة تزينها زخرفات الترتر والقماش المخرم، وكلاهما يتناسبان مع الشخصية الفاتنة للنجمة المحبوبة.

أضحى هذان التصميمان من القطع الأساسية في المجموعة الجديدة للمياء، لاسيما بإلهامهما المستمد من القرون الوسطى، بما فيها من فلكلور وحكايات خيالية. تلك التي يلعب دور البطولة فيها فرسان على أحصنة بيضاء وأميرات فاتنات يمسح الحب الخوف من قلوبهن، فيمضين في أروقة هذه الغابات، غير آبهات بالأخطار التي قد تتربص بهن، في سعيهن نحو الحب والسلام. هذه الحكاية هي تعبير عابدين عن أناس قادمين من تلك الأزمنة ليتربعوا على عروش البطولة في حياتنا اليومية.

قمصان فضفاضة وسترات قصيرة، أثواب وأغطية رأس تعود إلى أزمنة مضت، تأخذ إطلالة جديدة لتجد لنفسها مكاناً على خارطة الموضة بين خيارات عاشقاتها المخلصات. إلى جانب الأردية الأكثر شهرة من تلك الأزمان؛ المعاطف والأثواب ذات القلنسوات مع العباءات والفساتين الواسعة، كلها باتت من جزءاً أساسياً لدى الغابة المسحورة؛ هي المرة الأولى التي تأخذ فيها تصاميم Queen Of Spades هذه الصورة الرمزية، بأسلوب يصرح بأن هذه المجموعة صنعت للمرأة الجريئة صاحبة المبادرة، والقادرة على التحكم بمن حولها. «المرأة في يومنا هذا حالمة تبحث عن تحقيق ما تريد، تحسب قدراً للماضي وتسعى نحو المستقبل. ومجموعتي هذه مهداة إلى كل امرأة رائدة بقوتها، وثقتها بنفسها مفعمة بالأنوثة، هي مهداة لكل الأميرات الفاتنات اللواتي يلقين بسحرهن أينما حللن»، تقول عابدين.

أقمشة شتوية فارهة تتسيّد الحدث بين الجلود المدبوغة والتويد، تتخللها لمسات من الفرو والصوف أحياناً والكتان والمخمل والأورغانزا والجلود والقطن أحياناً أخرى. ولا ننسى التعشيق الرائع مع زخارف الجاكار المذهلة والطبقات المتعددة التي تضفي على إبداعات لمياء سحراً لا مثيل له. «أشعر بشغف كبير تجاه استكشاف مختلف أنواع الأقمشة وابتداع استخدامات جديدة لها، ولطالما فاجأت نفسي بما يمكن لهذه التشكيلات الجديدة أن تظهر من جمالية لا سابق لها»، تصرح لمياء من مشغلها. ولا بد أن تكتشفوا بأنفسكم هذا الإحساس بلمسة واحدة لتناغم الجلد العنيد تتخلله نعومة الأورغانزا أو المخمل.

لون قشرة الخوخ مع القرمزي الفخم أو الزمرد، والأخضر النعناعي مع ظلال الأخضر في الغابات، مع لون الأوكسيديه أو أشعة الشمس في آخر لحظات الغروب، اجتمعت بلوحة شتوية فنية أبدعتها لمياء وأطلقت عليها اسم Enchanted Forest، لتنبض بالحيوية والجرأة والانفعالية والانتعاش.

النمطية والوميض، عشقان تفخر Queen Of Spades لوجودهما برصيدها، يطلان ضمن هذه المجموعة أيضاً بأشكال مختلفة. إذ تتباهى العباءات الشتوية بالأشكال الهندسية والخطوط الطولية والورود، ولإضفاء لمسة رفاهية الأنوثة المطلقة، كان لا بد من استخدام الجاكار مع الترتر والخرز والديباج. ومن بين هذه كان على لمياء أن تختار درة التاج، وهي عباءة مزينة بطبقات متعددة، مضافة إليها سترة كاب مزودة بقلنسوة لماعة، تجد فيها لمياء تصميماً مناسباً لأرقى السهرات، «يغطي الكاب الجزء العلوي من الجسم ليظهر الفستان من تحته، بتصميم يرقى لما قد تختاره سندريلا في موسم الأعراس»، تسر لمياء عما يدور بخيالها.

تسعى لمياء لتجعل من إحدى التصاميم الأخرى واحدة من مميزات العرض، وهي عباءة حمراء مزودة بسترة كاب من المخمل والفرو، بإيحاء لذات الرداء الأحمر بعد أن اكتمل جمالها وعنفوانها، ومجموعة Queen Of Spades مكرسة لامرأة تشبهها بصفاتها.

المجموعة الآن متوافرة لدى Galeries Lafayette ومختلف فروع بوتيك Valleydez، وهي جاهزة لتمضي بمشهد الموضة قدماً.

 

 

مواضيع قد تهمك

 

 

 

Beauty